نزارباييف يفوز بالانتخابات في كازاخستان

أسفرت انتخابات مجلس النواب في برلمان كازاخستان، عن انتصار ساحق ومتوقع، لحزب الرئيس نور سلطان نزارباييف "نور أوتان". وبهذا، أظهر المواطنون الكازاخستانيون، دعمهم لمسار الرئيس الساعي للوصول إلى سياسية سيادة وتكامل مع الاتحاد أوراسي.

هذه الانتخابات كانت مبكرة. ومبادرة تنفيذها، صدرت عن البرلمان نفسه. وأسفرت عن حصول حزب "نور أوتان" على 82٪ من الأصوات. في حين كان المركز الثاني من نصيب حزب "اك جول"، بنسبة 7.18% من الاصوات. كما حصل الحزب الشعبي الشيوعي الكازاخستاني على 7.14% من الأصوات. ولم تتمكن الأطراف الأخرى من دخول البرلمان، ذلك أن الحد الأدنى 7٪ من الأصوات.

ما الذي اختارته كازاخستان؟

تظهر نتائج الانتخابات أن السكان بغالبيتهم يدعمون المسار السياسي للرئيس، ويعتبرون نظام الحكم الصلب والموحد، الأكثر مناسبة لهذا البلد. خصوصية كازاخستان هي أنها تحاول الجمع بين سياسة تعدد التوجهات وسياسة الحفاظ على سيادة البلاد عبر توجه التكامل الأوراسي. فكرة إنشاء الاتحاد الأوراسي تعود لنور سلطان نزارباييف، وتم طرحها في العام 1994.

التغييرات المحتملة

بعد مشاركة نزارباييف في عملية الاقتراع، قال انه لا يستبعد إدخال تغييرات على دستور البلاد، وفقا لنتائجها قد يتم في كازاخستان، الاستغناء عن نظام الحكم الرئاسي الصارم. ولم يحدد زعيم البلاد اي تفاصيل حول الإصلاحات التي ستحدث في نظام الحكم.